عشية عيد الميلاد المجيد الفنادق مليئة في بيت لحم

​غرف الفنادق في مدينة بيت لحم محجوزة بالكامل حتى نهاية شهر كانون ثاني يناير المقبل. وكلاء السفر الفلسطينيون: "هذا بفضل الهدوء الامني"

الأعياد المسيحية على الأبواب، والفنادق في مدينة بيت لحم محجوزة بالكامل. أصحاب الفنادق في المنطقة يقولون إنهم لم يكونوا مستعدين لهذه الأعداد من السياح. في كل عام يقوم الوكلاء باستيعاب حجوزات أكثر من عدد الغرف في فنادق بيت لحم لأن العادة كانت أن هناك الكثير من السياح الذين يلغون الحجوزات في اللحظات الأخيرة لأسباب عديدة. هذا العام كل شيء يختلف.

Bethlehem-Hotels-Full-Christmas-Eve 1.png 

هذا العام وخلافًا لسنوات سابقة تفاجأ العاملون في مجال السياحة أنه لم تكن إلغاءات بل على العكس، الطلب ازداد. وكلاء سياحة وسفر من الفلسطينيين في ضائقة وهم يفتشون عن أماكن النوم البديلة للسياح الذين حجزوا بأعداد كبيرة، والحل هو البحث عن إمكانية استضافتهم في فنادق بمدن أخرى مثل رام الله، الخليل، شرقي القدس وحتى في تل أبيب إذا لزم الأمر وجلبهم لجولات يومية إلى بيت لحم والأماكن المقدسة.

غالبية السياح لبيت لحم هم من أوكرانيا فباقي السياح من دول أوروبية أخرى. السبب في ارتفاع عدد السياح من أوكرانيا هو أن الكثير من الإسرائيليين يقومون بزيارة دينية لبلدة أومن في أوكرانيا وهناك طائرات تعود لإسرائيل بأسعار رخيصة. الجانب الفلسطيني اغتنم هذه الفرصة وبدأ ينظم رحلات من أوكرانيا إلى أورشليم القدس وبيت لحم.

Bethlehem-Hotels-Full-Christmas-Eve 2.png 

التوقعات أن الطلب على بيت لحم سينخفض بعد عيد الميلاد ويقول وكلاء السياحة والسفر أن الارتفاع في عدد السياح هذا العام هو الهدوء الأمني مقارنة بالأعوام السابقة.