دورة "المبيدات البيولوجية" بمشاركة فلسطينيين

 

في شهر أيلول سبتمبر الأخير أقيمت دورة مشتركة لإسرائيليين وفلسطينيين, ناقشت سبل تطوير استخدام المبيدات البيولوجية في يهودا والسامرة. استعمال هذا النوع من المبيدات سيمكن تصدير المزروعات للخارج.

بين 11 - 12 أيلول سبتمبر نظمت دورة استكمالية في موضوع المبيدات البيولوجية في كيبوتس ياد مردخاي في إسرائيل. شارك في الدورة هذه نحو ثلاثين مزارعًا ومختصًا في شؤون الزراعة, بينهم عدد من الفلسطينيين جاؤوا من طولكرم, طوباس وجنين.

 

هناك عدة أسباب لاستعمال المبيدات البيولوجية. أحدها أنها تقلل من كميات السموم في الخضار والفواكه وبالاضافة لذلك فان استعمال هذا النوع من المبيدات ملائم للمواصفات الأوروبية ولذلك يمكن تصدير المحاصيل الزراعية لأوروبا. وقد نظم هذه الدورة مسؤول قسم الزراعة في الإدارة المدنية سمير معدي وهو اهتم بتمويلها.

هذه الدورة تأتي في إطار العمل لوحدة التنسيق والإدارة المدنية, وأفرادها يعملون جاهدين من أجل تطوير وتقوية مجال الزراعة في يهودا والسامرة من أجل الاستجابة لاحتياجات السكان. وتعمل وحدة الزراعة على إقامة محطة تجربة للمبيدات البيولوجية في يهودا والسامرة.

Biological Pesticides Joint Class 1.png