وحدة التنسيق تقر خطوات خاصة بمناسبة أعياد الفصح السعيدة

كما في كل عام وحدة التنسيق تقر خطوات خاصة للتسهيل على المسيحيين الفلسطينيين من يهودا والسامرة وقطاع غزة للاحتفال بأعياد الفصح السعيدة والتي ننتهز هذه الفرصة نحن في موقع المنسق لنهنئ الطوائف المسيحية بعيد الفصح اعاده الله على الجميع بالخير والسلام والهدوء.​

وحدة التنسيق بقيادة الميجر جنرال يوآڤ (پولي) مردخاي تستعد كما في كل عام لفترة أعياد الربيع والفصح للمسيحيين في يهودا والسامرة وغزة وللعالم المسيحي أجمع. من المتوقع بداية هذه الفترة من الأعياد يوم الخميس 6  أبريل نيسان وحتى نهاية الشهر. وبهذه المناسبة أقر وزير الدفاع, افيغدور ليبرمان, بتوصية من رئيس الأركان, غادي ايزنكوط, عدد من الخطوات لتعزيز حرية العبادة والدين واداء الطقوس الخاصة بهذه الأعياد للمسيحيين الفلسطينيين سكان يهودا والسامرة وقطاع غزة.

وقد تم السماح للفلسطينيين المسيحيين من يهودا والسامرة الدخول إلى إسرائيل, كما تم إصدار تصاريح خاصة للسفر عبر مطار بن غوريون الدولي للمسيحيين من يهودا والسامرة ويتم إصدار تصاريح لحضور مسيحيين فلسطينيين من الخارج الى اسرائيل لزيارة أقاربهم في يهودا والسامرة وستسمح إسرائيل دخول المجموعات المسيحية الفلسطينية الراغبة في زيارة اسرائيل.

بالاضافة تم إقرار عدد من الخطوات لصالح المسيحيين من قطاع غزة تتضمن: إصدار تصاريح لزيارة شرقي اورشليم القدس وليهودا والسامرة وايضا تنسيق سفر مسيحيي غزة إلى الخارج عبر جسر اللنبي. كما سيتم تنسيق دخول وخروج المسيحيين الفلسطينيين الذين يسكنون بالخارج عبر جسر اللنبي والذين يودون زيارة أقاربهم في قطاع غزة.

في إطار الجهود والترتيبات التي تقوم بها وحدة التنسيق لاستقبال الأعياد تمت العديد من لقاءات التنسيق مع ممثلي الطوائف المسيحية في السلطة الفلسطينية .