بعد توقف دام عشر سنوات يعود تسويق المنتجات الزجاجية من غزة

في العام 2007 توقف "ع" (الاسم محفوظ في ملف التحرير) عن تسويق المنتجات الزجاجية من قطاع غزة الى اسرائيل، يهودا والسامرة والخارج. الان وبعد عشر سنوات عاد ع لتسويق منتجاته الزجاجية والتي حفظها من تلك الفترة.

​"ع" هو صاحب مصنع لتصنيع الزجاج في قطاع غزة. منتجاته بيعت منذ العام 1985 في اسرائيل، يهودا والسامرة والخارج وبالاخص للسياح. عندما توقف تسويق المنتجات الزجاجية في العام 2007 توقف "ع" عن العمل في مصنعه، والان عاد لتسويق منتجاته الزجاجية التي حفظها من تلك الفترة.

تم يوم الاحد الماضي (7.1) نقل 8 طن من المنتجات الزجاجية بمساعدة مديرية التنسيق والارتباط غزة، من مصنع السيد "ع" في غزة الى اسواق يهودا والسامرة ببيت لحم ورام الله والخليل. هذا الامر يعتبر فاتحة طريق مهمة بعد سنوات من توقف تسويق منتجات الزجاج من غزة. في الاشهر القريبة سوف يتم تسويق كميات اضافية من مصنع السيد "ع" بالتنسيق مع الارتباط الاسرائيلي لاسواق يهودا والسامرة، وجزء من المنتجات ستصدر للخارج ايضا.  

Glass-Products-Exports-From-Gaza Article.jpg
 

العمل في مصنع الزجاج كانت على مر السنوات يدوية بحيث يتم العمل على كل منتج مع التفكير العميق والجهد الكبير. قبل وقف التسويق عمل بالمصنع 16 فلسطينيا، والان مع تجديد العمل يأمل "ع" ان يوفر اماكن عمل اضافية لسكان غزة.

رئيس القسم الاقتصادي في مديرية التنسيق والارتباط غزة، تسيدكي ممان قال: "تسويق المنتجات الزجاجية ليهودا والسامرة يدعم الاقتصاد في غزة وايضا في يهودا والسامرة ويطوره ال مكان افضل للجانبين. ندعو مرة ثانية اصحاب المصانع في غزة ان ينضموا الينا من اجل تسويق البضائع الى اسواق جديدة خارج قطاع غزة."

 

قائد مديرية التنسيق والارتباط غزة، العقيد فارس عطيلة اضاف: "اذا توقفت حماس الارهابية عن استغلال المواد ثنائية الاستعمال لاغراضها الارهابية فان الجانب الاسرائيلي سوف يزيد كميات المواد ثنائية الاستعمال التي تدخل قطاع غزة الامر الذي سيساهم في دعم الاقتصاد في غزة".