موسم قطف الزيتون في منطقة نابلس يتقدم بنجاح وهدوء والجميع يربحون

جال طاقم المنسق الأسبوع الماضي في منطقة نابلس برفقة قائد مكتب التنسيق والارتباط نابلس, بهجت مرعي, وضباط المكتب وتحدث الطاقم معهم ومع مزارعين فلسطينيين للوقوف عن قرب على سير العمل في موسم قطف الزيتون.

 

تعتبر منطقة نابلس من المناطق الأكثر إنتاجًا للزيتون وبها 113،216 دونمًا مزروعة بالزيتون  وينتج فيها ما يقارب 13020 طنًا من الزيتون وهذا يشكل سبع محصول الزيتون في يهودا والسامرة.

بين أشجار الزيتون المثقلة بالثمر تحدث طاقم المنسق مع قائد مكتب التنسيق والارتباط نابلس, بهجت مرعي الذي أكد أن مكتبه في نابلس مثل باقي مكاتب التنسيق والارتباط تعمل جاهدة لحفظ الهدوء والأمن للجميع خلال موسم الزيتون ولتوفر الظروف الملائمة ومساعدة المزارعين وحمايتهم و"قطف الزيتون حتى الحبة الأخيرة والعودة بسلام لبيوتهم" حسب قوله.

Olve season Nablus.png 

أما المزارعون فقالوا لطاقم المنسق إنهم يشعرون بالأمان وأنه لا توجد مشاكل خلال قطف الزيتون وعبروا عن رضاهم للتنسيق القائم مع الفلسطينيين وتمكينهم من قطف زيتونهم وكسب قوتهم ورزقهم من بيع الزيت والزيتون والمنتجات الأخرى.