بدء عمليات تحسين وتوسعة معبر قلنديا

تعمل الإدارة المدنية في الآونة الأخيرة على ترميم وتحسين الأوضاع في معبر قلنديا بين أورشليم - القدس ورام الله, وسيتم العمل على إضافة ممرات وتوسيع المعبر من كل النواحي للسيارات وللمارة.

بدأ العمل من قبل الإدارة المدنية وسلطة المعابر ووزارة الدفاع الإسرائيلية من أجل توسيع وتحسين الظروف في معبر قلنديا بين أورشليم - القدس ورام الله حيث يستخدم هذا المعبر عشرات الآلاف من الفلسطينيين يوميًا, لأنه يربط أحياء أورشليم مع رام الله ويهودا والسامرة.

سيكون العمل  على مسارين متوازيين, الأول هو توسيع وترميم معابر المشاة حيث ستتم إضافة ممرات جديدة بحيث يمكن أن يمر شخصان في كل ممر يصل كل منهما إلى نقطة لفحص الوثائق, وستكون هناك ستة ممرات إلى أورشليم القدس وممر إضافي باتجاه يهودا والسامرة بعد الانتهاء من العمل ستكون في المعبر 22 نقطة للتفتيش ولفحص الوثائق بدلا من نقطتين اثنتين حاليًا هذا بالإضافة إلى نقل موقف السيارات إلى الجانب الآخر من المعبر وتوسيع الممرات والتركيز على نقاط تفتيش وفحص وثائق أكثر للتسهيل والسرعة.

Qalandiya 3.jpg 

وتطرق المقدم شاي كرمونا, رئيس مديرية الارتباط والتنسيق ضواحي القدس, إلى التحسينات في معبر قلنديا في قوله إن: "العمل سيشمل بناء صالة كبيرة مع مواقف للسيارات وللنقل العام بالإضافة إلى مظلة كبيرة للوقاية صيفًا وشتاءً لإنزال الركاب فيها بطريق ذهابهم إلى رام الله.سيقام أيضًا جسر للمشاة من فوق ممرات ومسارات السيارات ووسائل النقل العام لراحة المستخدمين وانتقالهم من منطقة إلى أخرى بسهولة وأمان".

هذه الترميمات والترتيبات وعمليات التوسعة تأتي من أجل التخفيف على مستخدمي معبر قلنديا ومن المتوقع أن يستمر العمل 18 شهرًا وبتكلفة مقدارها نحو 40 مليون شيكل ترصدها وزارة الدفاع الإسرائيلية لهذا الغرض.

المقدم شاي كرمونا على التحسينات في معبر قلنديا