توسعة معبر راحيل, وبعدها العبور ﺑ - 5 دقائق فقط!

الترميمات لتوسعة معبر راحيل على مدخل بيت لحم على قدم وساق وهي تهدف إضافة للتوسعة إلى السرعة في عبور المستخدمين وتقليص أوقات الانتظار على المعبر في ساعات الأزمة صباحًا ومساءً.​

من المقرر أن تستمر أعمال ترميم وتوسعة معبر راحيل (معبر 300) نحو سنة ونصف. في المرحلة الأولى التي تستغرق حوالي شهرين, سيقام ممر مؤقت لعبور المشاة القاصدين إلى أورشليم - القدس, وبعد شهر رمضان المبارك سيتم تحويل هذا الممر إلى ممر دائم.

وبالتوازي وخلال المرحلة الثانية سيتم تنفيذ أعمال البنى التحتية تمهيدًا لتوسعة المعبر وإعادة تشكيل الممرات للدخول باتجاه القدس (مساران في كل ممر) وإضافة ممر منفرد تمامًا للراجعين. وبعد إنهاء كل الترتيبات والتجهيزات تضاف 5 مواقف للتفتيش الأمني (من 3 إلى 8) وسيصل عدد مواقف فحص الوثائق إلى 14 وتحويل بعضها لبوابات سريعة.

Rachel Crossing Upgades.jpg 

من المهم ذكره هنا أن هذه التوسعة والترميمات سوف تسرع عبور مستخدمي المعبر في ساعات اللازمة من 04:30 صباحًا إلى 08:00, فيستغرق العبور 5  دقائق فقط بدلا من حوالي 25  دقيقة في الواقع الحالي. هذه الأعمال ستستمر لمدة سنة ونصف تقريبًا وستكلف ما يقارب ﺑ - 20 مليون شيكل ترصدها وزارة الدفاع.