حملة لإزالة المنع الأمني في منطقة طولكرم

​تمت أمس الثلاثاء 7/11/17 حملة لإزالة المنع الأمني في الممثلية الأمنية بمعبر شاعر افرايم قرب طولكرم بمشاركة مئات الفلسطينيين. احمد من سكان باقة الشرقية والذي رفع عنه المنع الأمني قال:" زوجتي لن تصدق ذلك".

نظم ممثلون عن الإدارة المدنية في مكتب التنسيق والارتباط افرايم  وبمشاركة الأجهزة الأمنية الإسرائيلية، البارحة الثلاثاء 7/11/17 حملة لرفع وإزالة المنع الأمني عن الفلسطينيين سكان القرى والمدن في منطقة طولكرم. مئات من الفلسطينيين استجابوا للدعوة وحضروا قاعة استقبال الجمهور في ممثلية شاعر افرايم قرب طولكرم.

 

 

إن حملة إزالة المنع الأمني خصصت لسكان قرى نزلة الشرقية، نزلة الوسطى، نزلة الغربية، باقة الشرقية ونزلة عيسى. قدمت خلال الحملة مئات الطلبات لازالة المنع وهذا كجزء من جهود الادارة المدنية للحفاظ على الاستقرار وتطوير الاقتصاد الفلسطيني والحفاظ على الهدوء الأمني.

عبر الفلسطينيون الذين حضروا إلى القاعة عن رضاهم من الحملة وأكدوا على ضرورة القيام بحملات مماثلة على نحو أكثر تواترًا. في حديثهم مع طاقم المنسق في القاعة أكد المتحدثون أنهم علموا عن الحملة عبر موقع المنسق وصفحته على فيسبوك. بعد رفع المنع الأمني عنه تحدث أحمد لكاميرا المنسق وقال:" في الماضي عملت في الضفة الغربية, والآن عندي زوجة وأطفال وأنا بحاجة إلى دخل أكبر".

Security Check Removal Tulkarem 1.jpg 

قائد مندوبية معبر شاعر افرايم في الإدارة المدنية ايال سلمان تطرق للحملة وقال:" هذه الحملات هي من أجل الفلسطينيين غير المتورطين بالإرهاب من أجل أن يحصلوا على عمل ويعتاشون منه باحترام". المهم ذكره أنه نظرًا للاستقرار الأمني  النسبي فان الادارة المدنية تنظم حملات لإزالة المنع الأمني من حين لآخر بالتعاون مع الجهات الأمنية الإسرائيلية وسوف نعلن عن الحملات المقبلة من خلال حساب المنسق الخاص على الفيسبوك..