وزير الخارجية الهولندي في معبر البضائع في جسر اللنبي: "الاقتصاد فقط سيحقق السلام"

​وزير الخارجية الهولندي وحاشيته برفقة منسق أعمال الحكومة في المناطق ومندوبين إسرائيليين وفلسطينيين تجولوا اليوم (10/01/2018) في المنشأة الجديدة لفحص البضائع بالاشعة في جسر اللنبي، علمًا أن الجهاز الجديد التي تبرعت الحكومة الهولندية بمبلغ 3.5 مليون دولار من أجل إقامته سيزيد ويسهل بصورة ملموسة عملية الاستيراد والتصدير من يهودا والسامرة وقطاع غزة.

 

 

​​
 

اليوم، الأربعاء، 10/01/2018 قام وزير الخارجية الهولندي السيد هالبا زيلسترا وحاشيته برفقة منسق أعمال الحكومة في المناطق, الميجر جنرال يوآڨ پولي مردخاي ومندوبين إسرائيليين ومندوبين فلسطينيين وعلى رأسهم رئيس هيئة الحدود والمعابر في السلطة الفلسطينية السيد نظمي مهنا بجولة في الجسر. وقد شملت الجولة في جسر اللنبي عرضًا للنشاطات التي تجري في معبر المسافرين الذي مر منه هذه السنة حوالي 2.5 مليون شخص وفي معبر البضائع التجارية الخاص بالتصدير والاستيراد من مناطق يهودا والسامرة وقطاع غزة والذي تمر عبره حوالي 250 شاحنة يوميًّا وحوالي 10% من مجمل الواردات الفلسطينية.

inside allenby.png
 

إن الجهاز الجديد لفحص البضائع بالأشعة والذي قامت الحكومة الهولندية بالتبرع بالأموال الخاصة من أجل إقامته يتيح المجال لإجراء فحص للشاحنات المحملة بالبضائع التجارية بدون تنزيل حمولتها، وذلك بخلاف جهاز الفحص السابق، مما يساهم في تسهيل مهمة المستوردين والمصدرين في المعبر. لقد تم تأهيل الجهاز قبل أسبوعين لتأدية هذه المهمة، وعندما يتم البدء باستخدامه بصورة كاملة فسوف يقصّر ويزيد من نجاعة مدة إجراءات نقل وفحص البضائع بضعفين ونصف، أي من حوالي ثماني شاحنات في الساعة إلى حوالي عشرين شاحنة في الساعة. الهدف الذي وضعته سلطة المطارات الإسرائيلية نصب ناظريها حتى عام 2020 هو 100 ألف شاحنة.

في نهاية هذه الجولة, أكد وزير الخارجية الهولندي هالبا زيلسترا على أنّ: "الرسالة للفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء هي أنّ الحلّ الأمثل، على المدى الطويل، هو بناء اقتصادكم، والعمل معًا، والتطلّع لتحقيق الازدهار في كلا الجانبين. هذه هي الطريقة الوحيدة للتوصل إلى سلام ثابت ودائم. إذا كنتم تحصلون على الجدوى من خلال التعاون فلن تشنّوا الحرب على بعضكم."

allenby arcticle 2.png
 

الميجر جنرال يوآڨ پولي مردخاي قدم شكره للوزير مع التأكيد على أهمية التعاون بين الحكومة الهولندية ودولة إسرائيل من أجل دفع التجارة والاقتصاد الفلسطيني بخطوات من هذا القبيل.