يوم دراسي خاص للتجار ورجال الأعمال الفلسطينيين في ميناء حيفا

قسم الاقتصاد والتجارة  بالإدارة المدنية نظم يوم دراسي للتجار ورجال الأعمال الفلسطينيين في ميناء حيفا هدفه التسهيل بكل ما يتعلق بآلية العمل وتخليص البضائع وهذا لدعم وتطوير الاقتصاد في الجانب الفلسطيني

في إطار جهود المنسق لمساعدة الفلسطينيين والتسهيل على التجارة والاستيراد والتصدير في مناطق يهودا والسامرة,  تم تنظيم يوم دراسي خاص حضره 20 رجل أعمال وتاجرًا فلسطينيًا ممن يحملون تصاريح ال- BMC والتصاريح التجارية من شمال يهودا والسامرة ويعملون في مجال الاستيراد والتصدير. واطلع المشاركون على كل الأمور المتعلقة بآلية عمل ميناء حيفا واستمعوا إلى محاضرات وشرح واف حول شؤون الاستيراد والتصدير وتخليص البضائع وعملاء الجمارك وغيرهم وتلقوا كل المعلومات اللازمة لتسهيل عملهم و تخليص بضائعهم بأسرع وقت ممكن بهدف تطوير ودعم الاقتصاد في يهودا والسامرة.

 

ورحبت السيده يفيت غولان مسؤولة التسويق في الميناء بالحضور قالت إنها ستكون سعيدة بالعمل مع المستوردين والمصدرين الفلسطينيين. أما السيد وسيم وهبة من قسم الاقتصاد والتجارة من الإدارة المدنية فقد أكد أن هذه الزيارة كانت ناجحةً جدًا تم فيها إعطاء المعلومات الكافية واللازمة للتجار والمستوردين لدفع الاقتصاد عندهم إلى الأمام.
وقد تم طرح كل القضايا التي تهم التجار ورجال الاعمال وتلقوا الإجابات الملائمة والمعلومات الوافية من أجل تحسين وتطوير العمل مع ميناء حيفا وتحسين الخدمات التي يتلقاها الفلسطينيون في هذا المجال وفي نهاية المطاف تسريع الاستيراد وإدخال البضائع إلى مناطق يهودا والسامرة وخاصة شمال الضفة الغربية الأقرب إلى ميناء حيفا ودفع عجلة الاقتصاد قدمًا.

port2.jpg 


وخلال جولة التجار بين أرصفة الميناء المختلفة وهي الأولى بالنسبة لهم, قال المهندس أشرف علوان إن اليوم الدراسي توج بالنجاح  وقد استفاد التجار منه كثيرًا, هذا وكانت الإدارة المدنية نظمت في السابق أيام دراسية مماثلة لتجار من مناطق أخرى في يهودا والسامرة ومن قطاع غزة وذلك لهدف التسهيل عليهم ومساعدتهم في هذا الأمر من أجل تحقيق التطور الاقتصادي الدائم.

 port1.jpg