شاهدوا: حملة إزالة المنع الأمني لسكان منطقة اريحا

​​​​تلقى سكان  القرى: العوجا، عين سلطان وعقبة جبر في منطقة أريحا دعوة إلى يوم خاص وحملة تهدف إلى رفع المنع الامني. عيسى الذي ازيل عنه المنع قال:" انا سعيد"

 

​​
 

شارك أمس يوم الثلاثاء 23/01/18 سكان قرى: العوجا، عين سلطان وعقبة جبر في حملة إزالة المنع الأمني في مكتب التنسيق والارتباط أريحا، بهدف أساسي وهو تحسين ظروف حياة الفلسطينيين وإزالة المنع الأمني على المفروض ومن ناحية أخرى الحفاظ على الاستقرار الأمني في المنطقة. وتمت خلال الحملة وبمشاركة قوى الأمن الإسرائيلية وضباط وجنود مكتب التنسيق والارتباط أريحا، إزالة المنع الأمني عن عشرات السكان الفلسطينيين. وبدون هذا المنع سيستطيع هؤلاء الفلسطينيون الدخول لإسرلئيل لغرض العمل وتلقي العلاج عند الحاجة والسياحة في إسرائيل.

hasarot jericho inside 1.jpg 

بين عشرات الفلسطينيين الذين ازيل عنهم المنع كان عيسى من اريحا والذي تحدث الى طاقم المنسق وقال إنه سعيد جدًا بازالة المنع الأمني عنه. الضابط حسن حمدون مستشار مكتب أريحا رحب بالسكان الذين شاركوا في هذه الحملة ووصلوا إلى المكتب وأضاف: "نحن معنيون بحملات كهذه إذا استمر الهدوء بالمنطقة" وتوجه حمدون أمام الكاميرا لمحمد الفلسطيني الذي وصل وأزيل عنه المنع وقال:" أتمنى لك النجاح وآمل أن تجد عملًا جيدًا ومحترمًا".

في ذات اليوم الذي شارك فيه الفلسطينيون بالحملة كان نناك من حاول التشويش والتخريب، بخيث واجه مكتب التنسيق والترتباط رشق الحجارة وتعامل مع الشغب الذي قام به نحو 60 شخصا الذين حاولوا التخريب على فعالية ازالة المنع ومساعدة السكان الفلسطينيين.

hasarot jericho inside 2.jpg 

بالرغم من اعمال الشغب فمكتب التنسيق والارتباط أريحا لم يتوقف عن الحملة واستمر بمنح الخدمة للسكان. تجدر الاشارة ان اعمال الشغب هذه في منطقة مكتب التنسيق والارتباط تعرقل بالاساس منح الخدمات للسكان الفلسطينيبن والذين يحتاجون تلك الخدمات.