1200 مشارك مسيحي في عيد الظهور الإلهي المسيحي في قصر اليهود

​​صباح اليوم الأحد, 2018/1/7, احتفل 1200 مشارك من مسيحيي يهودا والسامرة وإسرائيل وباقي أنحاء العالم الذين يحسبون على التيار الكاثوليكي والفرنسيسكاني في مراسم إحياء عيد الظهور المعروف باسم عيد الغطاس أو العماد أيضا بقداس احتفالي في موقع العماد قصر اليهود على نهر الأردن بجوار أريح

​​​
 

يشار إلى أنه يتم احياء عيد الظهور في المسيحية الغربية بتاريخ السادس من يناير كانون الثاني في إشارة حسب التقاليد المسيحية إلى ظهور الطبيعة الإلهية للسيد يسوع المسيح الذي كشف من خلال تعميده في نهر الأردن من قبل يوحنا المعمدان.

وقد بدأت مراسم هذا الاحتفال بمسيرة تقدمها الرهبان الفرنسيسكان ومن خلفهم كان يسير  حارس الأراضي المقدسة من قبل الفاتيكان ورهبنة الفرنسيسكان, فرانشيسكو باتون بمرافقة قائد مكتب التنسيق والارتباط أريحا, أزهر غانم بالإضافة إلى العديد من الضباط الآخرين من مكتب التنسيق والارتباط.

inside 1.jpg 

وقد بلغت هذه المراسم الاحتفالية ذروتها بإقامة قداس احتفالي تضمن تحيات وصلوات باللغتين اللاتينية والعربية وتم تعميد طفل يحمل اسم ستيفانو من قبل الحارس بينما كان والدا هذا الطفل وجمهور المؤمنين بمثابة شهود على الحدث، وانتهت هذه المراسم بصلاة ودعاء من أجل إحلال السلام والتآخي بين جميع الحضور والبشر.

قائد مكتب التنسيق والارتباط أريحا, أزهر غانم أوضح أنه وضباط مكتب التنسيق والارتباط أريحا يبذلون قصارى الجهود من أجل تقديم الدعم لتطوير وتنمية منطقة موقع العماد في قصر اليهود المليء بالكنائس والأديرة وذلك من خلال التعاون الوثيق مع رؤساء جميع التيارات المسيحية من أجل تمكين المؤمنين من أداء شعائرهم الدينية ولممارسة الحرية الدينية.

inside2.jpg 

وجه قائد مكتب التنسيق والارتباط أريحا الدعوة لجمهور المؤمنين المسيحيين للمشاركة في مراسم احتفالية كبيرة على نحو خاص في موقع العماد بتاريخ 2018/1/18 بمشاركة بعض رؤساء الكنائس الشرقية وبحضور شخصيات رفيعة من وحدة تنسيق أعمال الحكومة في المناطق.​