آخر التحديثات التكنولوجية التي تستخدمها الادارة المدنية لخدمة الفلسطينيين في يهودا والسامرة

​في لقاء خاص بالمنسق تحدث تساحي ليفي, رئيس قسم الحاسوب في الإدارة المدنية, عن آخر التجديدات التكنولوجية لخدمة الفلسطينيين وعن البرامج المستقبلية، فقد تم مؤخرًا إدخال تغييرات على الجهاز التكنولوجي والحاسوب في الإدارة المدنية من أجل السكان الفلسطينيين. جزء من التحسينات هو مشروع "ميتار" والذي نشرنا عنه تقريرًا قبل عدة أسابيع

​يمكن رؤية إدخال نظام ميتارإلى مكاتب التنسيق والارتباط والممثليات للادارة المدنية والذي يقصر وقت اصدار البطاقة الممغنطة الذكية للفلسطينيين، تقلص اوقات الانتظار في المكاتب وتمكن استقبال عدد أكبر من المراجعين في شبابيك استقبال الجمهور. اذن، ما هي البرامج المخطط لادخالها في الاشهر القريبة؟


تساحي ليفي, رئيس قسم الحاسوب والتكنولوجيا في الإدارة المدنية, والمسؤول عن إدارة نظم المعلومات المحوسبة قال في مقابلة لموقع المنسق:" التوقعات هي أن نأخذ البرامج الموجودة حاليًا خطوة اضافية للأمام ونجعلها سانحة من ناحية تقنية للفلسطينيين. مثلا: تمكين المراجع حجز الدور بالهاتف الذكي". وأضاف ليفي أنه جار العمل على إقامة مركز هاتفي لخدمة الفلسطينيين. هذا المركز عندما يبدأ العمل سيمكن الفلسطينيين الحصول على عنوان هاتفي أو بريد الكتروني أو موقع الكتروني لكل خدمة يريدونها. حتى اللحظة هذا المركز غير جاهز وجار العمل عليه بكل همة. مستقبلا، يمكن تلقي الخدمات عبر الهاتف الذكي أو بواسطة تطبيق.

WhatsApp Image 2018-01-24 at 14.58.06.jpeg
تجديد آخر يتم العمل عليه مؤخرًا هو تسجيل الأراضي عبر الحاسوب بحيث سيتم تمكين المراجعين من إدارة ملف تسجيل الأراضي في يهودا والسامرة بشكل أفضل. ولن تكون حاجة للعودة إلى الأرشيف وكل شيء سيكون متوفرًا. اليوم لا يتم التسجيل بشكل محوسب وكل بحث عن معلومات ومستندات يتطلب وقتًا إضافيًا. والتوقعات أن تتم حوسبة المستندات والحصول عليها بكبسة زر.


مشروع آخر سيبدأ العمل عليه قريبًا جدًا ويمكن في نهاية الأسبوع القادم هو موقع جديد والذي سينشر قرارات لجنة التخطيط والبناء والتي تضم تراخيص البناء والمشاريع الأخرى في يهودا والسامرة. اليوم يتم نشرهذه الأمور في الصحافة المكتوبة وعن طريق الموقع يمكن لأكبر عدد من الناس أن ترى القرارات والإعلانات والتي لم تكن متوفرة للجمهور الفلسطيني.

 

تساحي ليفي لخص الحديث قائلًا أن إرادة الطاقم الذي يعمل معه في مجال الحاسوب والمعلومات في الإدارة المدنية هي التطور والتغيير كل الوقت بحسب آخر المستجدات والتقنيات التكنولوجية وأضاف:" نحن لا نوفر جهدًا للقيام بذلك. وعندما ندخل نظامًا جديدًا مثل ميتار نفكر دائمًا كيف نطوره مستقبلًا. لا نتنازل عن أننا في مجال آمن  من ناحية أمن المعلومات ومن ناحية أخرى نقلص المجالات الأخرى مثل الفحص الأمني حتى لا يقضي الفلسطيني وقتًا أكبر في المعبر".